الرئيسية / اخبار دولية / أمريكا وألمانيا تحثان مواطنيهما على مغادرة أفغانستان فوراً

أمريكا وألمانيا تحثان مواطنيهما على مغادرة أفغانستان فوراً

حثت الولايات المتحدة وألمانيا مواطنيهما الخميس على مغادرة أفغانستان فوراً مع تسارع استيلاء حركة طالبان على المزيد من الأراضي والمدن الرئيسية في أنحاء البلاد.

واستولى مقاتلو حركة طالبان على مدينة غزنة الاستراتيجية الخميس وأصبحوا على بعد 150 كيلومتراً فقط من العاصمة كابول. وهذا أحدث انتصار لمسلحي الحركة مع انسحاب القوات الأمريكية من البلاد؛ ما ترك الحكومة الأفغانية تقاتل وحدها.

وقالت السفارة الأمريكية في كابول في إشعار نشرته على موقعها الإلكتروني إن الولايات المتحدة حثت الخميس رعاياها على مغادرة أفغانستان على الفور باستخدام خيارات الرحلات الجوية المتاحة.

وأضاف الإشعار «السفارة تحث مواطني الولايات المتحدة على مغادرة أفغانستان فوراً باستخدام خيارات الرحلات الجوية التجارية المتاحة» مشيرة إلى أن قدرتها على تقديم الخدمات للمواطنين محدودة.

وتابع «في ظل الأوضاع الأمنية وقلة عدد الموظفين فإن قدرة السفارة على مساعدة المواطنين الأمريكيين في أفغانستان محدودة للغاية حتى داخل كابول».

كان المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس قد أكد قبل أيام أن الموقف الرسمي للسفارة لم يتغير وذلك رداً على سؤال عن احتمالات إخلائها.

لكنه أضاف أن واشنطن تقيم الوضع يومياً فيما يتعلق بالتهديد الذي يمكن أن تتعرض له السفارة.

ومن جانبها، قالت وزارة الخارجية الألمانية على موقعها الإلكتروني «نحث المواطنين الألمان على الأراضي (الأفغانية) على انتهاز الفرصة ومغادرة البلاد على متن رحلات جوية مقررة بأسرع ما يمكن».كانت وزيرة الدفاع الألمانية قد رفضت يوم الاثنين دعوات لإعادة جنود بلادها لأفغانستان بعد أن تمكن مسلحو حركة طالبان من السيطرة على مدينة قندوز حيث تتمركز القوات الألمانية منذ عقد.

ولدى ألمانيا ثاني أكبر قوة عسكرية في أفغانستان بعد الولايات المتحدة وفقدت جنوداً في معارك في قندوز أكثر من أي مكان آخر في العالم منذ الحرب العالمية الثانية.

عن خديجة السالم

شاهد أيضاً

سلاح العقوبات.. إضعاف الاقتصاد الروسي والأوروبي «في وقتٍ واحد»

استخدم الغرب سلاح العقوبات الاقتصادية على روسيا لتفادي مواجهة عسكرية يمكن أن تنشب حرباً عالمية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.